fbpx

كثيراً ما تسألوننا اذا كان يمكن الاعتماد على طرق منزلية لعلاج حبّ الشباب الذي يسبّب لكم الازعاج. لذا سنقّدم لكم الجواب الوافي في هذا الموضوع من The Dermo Lab. 

بالطبع هناك خطوات يمكن القيام بها في البيت للحدّ من هذه المشكلة الجلدية والتخفيف من التهابات حبّ الشباب، لكن يجب الحذر من أي تأثيرات سلبية. فتابعونا لنعرض لكم ما هو الخطأ وما هو الصحيح من بين الإجراءات المنزلية.

ما الذي يجب تجنّبه من العلاجات المنزلية؟

لا شكّ أنّكِ تسمعين كثيراً عن خلطات تُستخدم لعلاج حبّ الشباب، منها ما يعتمد على القرفة أو العسل أو صودا الخبز. وهناك أيضاً خلطات خلّ التفاح وعصير الليمون. 

ويكفي أن تبحثي عبر الانترنت عن مثل هذه الخلطات، حتّى تجدين العشرات، ومنها ما يعتمد أيضاً على الزيوت الطبيعية. وطبعاً يضيف البعض كلمة “مجرّب” على الخلطة لكي تكوني أكثر ثقة بها.

لكن ما نسمعه من تجارب سيئة مع هذه الخلطات وآثار سلبية يراها الأطباء في العيادات المتخصّصة، يدفعنا الى لفت انتباهكِ الى ضرورة الحذر منها.

وفي هذا السياق، تشير الأخصائية في الأمراض الجلدية والتجميل د. مها عبد الرحيم أنّه نتيجة لاستخدام مثل هذه الخلطات، تزداد احتمالية تهيّج واحمرار الجلد والحكّة. لذا فانّ حبّ الشباب معرّض للتفاقم عند الاعتماد عليها وليس العكس.

كما أنّ أي نتيجة يتمّ الوصول اليها من خلال هذه الخلطات لا تستمر كثيراً، لتعاود الحبوب والبثور الظهور مجدداً، ويمكن أن تكون أكثر حدّة. 

لذا يُفّضل تجنّب أي طرق منزلية لعلاج الحبّ الشباب تعتمد على الخلطات. والبديل أن تكتشفي معنا ما هي الخطوات المناسبة التي ستساعدكِ بشكل فعليّ. 

كيف يمكن معالجة حبّ الشباب من المنزل؟

العناية الصحيحة بحبّ الشباب في المنزل؟

تلفت د. مها عبد الرحيم الى أنّ العناية بحبّ الشباب في المنزل ممكنة طبعاً، بالاعتماد على خطوات مدروسة وعلاجية، نذكرها تالياً:

1- الغسول المناسب: اختاري غسولاً مخصّصاً للبشرة الدهنيّة، واستخدميه صباحاً ومساء لتنظيف البشرة بالعمق. فذلك يزيل كلّ الأوساخ والتراكمات التي يمكن أن تسدّ المسام، وتزيد التهاب الحبوب والبثور. 

2- حمّام البخار: تنصح د. مها بعمل حمّامات بخار أسبوعياً، وهي من العلاجات المنزلية الصحيّة والمناسبة لمشكلة حبّ الشباب. فالبخار ينقّي المسام من الزيوت والإفرازات الدهنية ما يحدّ من الالتهابات، ويسمح للبشرة بالتنفّس مجدداً.

3- استخدام التونر: بهدف قبض المسام، الجأي الى التونر الذي يتمتّع بدور كبير على صعيد الحدّ من ظهور البثور والرؤوس السوداء في البشرة الدهنيّة. وهو في الوقت نفسه يساعد على تنقية البشرة من الأتربة والشوائب المسبّبة للالتهابات. 

4- تطبيق كريم مرطّب وعلاجي: ربما تعتقدين أنّ بشرتكِ الدهنية المعرّضة لحبّ الشباب لا تحتاج الى ترطيب. لكن العكس هو الصحيح، لأنّ تعرّض البشرة الدهنية للجفاف يدفع الغدد الى إنتاج كمية أكبر من الزهم، ما يزيد حدّة المشكلة. لذا اختاري كريماً مرطّباً، وفي الوقت نفسه يكون علاجياً لحبّ الشباب فيخفّف من احمرارها والتهابها ويضفي لمسة مطفأة على البشرة.

5- واقي الشمس الملائم: طبعاً لا يجب أن ننسى أخيراً الكريم الواقي من الشمس، فأنتِ بحاجة له للحدّ من الالتهابات عند الخروج. لكن بالطبع اختاريه ذات تركيبة مخصّصة للبشرة الدهنية لكي يكون فعّالاً، ولا يترك أي آثار سلبية.

هذه هي أفضل طرق منزلية لعلاج حبّ الشباب فابدأي بتطبيقها اليوم!

ولكي يكون روتينكِ ناجحاً، تحتاجين الى المستحضرات العلاجية المناسبة، فاليكِ خياراتنا المفضّلة من علامة Ducray الرائدة عالمياً في مجال ابتكار منتجات العناية بالبشرة: 

Keracnyl Foaming Gel: غسول رغوي خالٍ من الصابون. يمكن أن تعتمدي عليه لتنظيف بشرتكِ الدهنية المعرّضة لحبّ الشباب، وتطهيرها بلطف وعمق. كما يعمل على منع تكوّن البكتيريا الضارّة التي تؤدي الى ظهور البثور والحبوب.

Ducray Keracnyl Foaming Gel

Keracnyl PP Anti-Blemish Soothing Cream: كريم ينقّي البشرة المعرّضة لحبّ الشباب من الشوائب، كما يهدئ من تهيّجها ويحدّ من الالتهابات. يُعتمد عليه أيضاً لزيادة قدرة البشرة على تحمّل الكريمات الموضعية الطبيّة المخصّصة لعلاج حبّ الشباب. تطّبقينه على بشرة نظيفة وجافة مرّتين في اليوم.

Ducray Keracnyl PP Anti-Blemish Soothing Cream

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *